انتهاء الاعلان 19-07-2014 1


انتهاء الاعلان 22-10-2014 1
1/6/2014 1/9/2014
صفحة 1 من 6 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 56

الموضوع: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه

  1. [1]
    الحالة: عطر الجنة غير متصل

    تاريخ التسجيل: 20-11-2007
    الدولة: مصر
    الجنس : الجنس

    الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه




    الحصــــان
    __________


    حصان حيوان ثديي وحيد الحافر، من الفصيلة الخيلية، يستعمل للركوب وللجر. هناك أنواع وأصول عديدة للحصان فمنها: الحصان العربي والحصان الإنجليزي والحصان المهجن الأصيل بين العربي والإنجليزي والمخصص لسباقات الأرض المنبسطة (بالإنجليزية: Flat Racing) الأشهر في العالم وغيرها كثير.





















    للخيول ألوان كثيرة، ومن أشهر ألوانه الكميت والأشقر والأحمر والعسلي والأسود والأشهب. من صفات الجمال والمحاسن للخيول هو وجود الحجل لديها (البياض فوق الحافر)، وكذلك الغرة (البياض في الجبهة)، وسعة العينين والمنخارين واتساع الجبهة واستقامة الظهر وانتظام القوائم وتقوس الرقبة وقوة العضلات وضيق الخصر. يمتلك الحصان 32 زوجا من الصبغيات (الكروموزومات). في حين يمتلك الإنسان 23 زوجا.
    صورة مخطوطة عربية بها تشريح حصان

    عرف الإنسان الحصان منذ العصر الحجري واعتمد المؤرخون على ظهوره وفترة تحديدها بالنسبة للرسوم الصخرية التي سجلت صور للأحصنة. تم توافد الخيول من أسيا من قبل البدو حيث يعتقد بأنهم أول من أستأنسها ثم نقلوها إلى الصين فآسيا الصغرى وأوروبا و سورية والبلاد العربية ومصر، ومن الشعوب التي اشتهرت بذلك الجرمنت بليبيا.


    أنواع الخيول:
    ______________

    اشهرها وافضلها

    * 1 الحصان العربي



    الحصان العربي

    يمتاز الحصان العربي بصفات الجمال والشجاعة وله خمس عائلات عرفت عند العرب كل عائلة تمتاز بصفة تميزت بها عن الغير وتجتمع كل العائلات الخمس في صفة موحدة وهي ان قدرة حمل الأكسجين في كريات الدم لديه أكثر من غيرة من الخيول الأخرى . وكما عرف عنه حدة الذكاء ومعرفة صاحبه وحفاظه على سلامته ، وقد أعجب الأوروبيين بالحصان العربي عندما رأوه في الحملات الصليبية لجماله ورشاقته وخفة حركته مما يزيد من مهارة المحارب فوقه وحرص القادة على اقتنائه ومن ثم تم تهجينه مع خيول أوروبا نتج عنه خيول السباق التي نراها اليوم ، ومن الملاحظ على خيول السباق سرعة اصابتها في أوتار القوائم ، وعند الأمهار تحت سن الخمس سنوات حدوث التهاب وكسور ميكروسكوبية في الجهة الامامية لعظمة الساق الامامية (عظمة المدفع) والمتعارف عليه بالشرشرة (شور شن) وأصلها (Sore Shin) ، مع قلة الاصابات في الخيول الأصيلة التي لم تهجن وكلمة أصيل يعتقد البعض انها تطلق على الخيل العربية فقط وهي تطلق على جميع الخيول التي تحتفظ بصفات سلالتها دون مخالطة ، سواء كانت عربية أو اوروبيه أو غيره . ومن سلالات الخيل المصرية والكردية وخيول هضبة الاناضول والمنغولية وغيرها الكثير .


    ميزات الحصان العربي الاصيل
    الحصان العربي من أجود وأسرع أنواع الخيول، وقد تم تهجينه في أوروبا و بكثرة .

    يمتاز الحصان العربي بالجمال الفائق الذي يميزه عن بقية الخيول في العالم . فمن الصفات الجميلة في الحصان العربي انه يمتاز بوجه صغير جميل و عينين واسعتان واذنين صغيرتان وتقعر خفيف في الوجه مما يضفي عليه نوع من الجمال الوحشي في بعض الأحيان وكذلك يتميز الحصان العربي بكبر حجم الصدر الذي ان دل علي شيء فانما يدل علي كبر حجم رئة الحصان العربي والتي تؤهله للقيام بالأعمال الشاقة وتفرده في سباقات الخيل للمسافات الطويلة (الماراثون) . ويتميز أيضا الحصان العربي بوجود تقعر خفيف في منطقة الظهر والتي تعتبر من محاسن الحصان العربي . وتتميز ارجل الحصان العربي بالقوة والمتانة وهي التي تؤهله للقيام باعمال شاقة سواء في الحرب أو السباق .

    ان يكون حافره مقعر وان يكن البياض الذي في ساقه لا يتعدى الركبة وان تكون اذناه منتصبتان وان يكون ظهره مقعرة ، واهم شي ان لا تكون ضلوعه بارزة ويتميز الخيل العربي عن غيره بان منبت الشعر عند ذيله قصير وان يكون الذيل مبتعد عن الفخدين في قوائم الخيل العربي الخلفيه منطقة بارزه تسمى الابرة يجب أن تكون متوازية مع مؤخرة الخيل .

    في الفترات الأولى استخدم الحصان للحرب والمباهاة والتفاخر . ظهر الحصان في أفريقيا مع غزو الهكسوس لمصر فى حوالي القرن الـ 15 قبل الميلاد وذلك لجر العجلات الخفيفة , ولم يستخدم الحصان في أعمال المزارع والجر إلا في القرن الـ 19 . وكان في البداية يركب عاري الظهر ولم يستخدم السرج ولا اللجام حيث لم يكن قد اكتشف ذلك ، وأول ما أستخدمت كان مع الحصان العربي الأصيل .

    لم يفقد الحصان منزلته مع التقدم الحضاري الحاصل بل في الواقع زاد الاهتمام به وخصوصا الخيول الأصيلة فلها الأسطبلات الراقية والاستعراضات والسباقات والأطباء البيطريين الذين يعتنون ويشرفون عليها ويضمنون راحتها .

    يقول الله سبحانه وتعالي في القرآن الكريم : "والخيل والبغال والحمير لتركبوها وزينة ويخلق ما لا تعلمون" .












    يتــــــبع

    مازال للحديث بقية
    التعديل الأخير تم بواسطة Miss.MoBilla ; 5th January 2010 الساعة 12:17 PM سبب آخر: رفع الصور علي مركز رفع المنتدي
    توقيع : عطر الجنة


  2. [2]


    الحالة: عطر الجنة غير متصل
    تاريخ التسجيل: 20-11-2007
    الدولة: مصر
    المشاركات: 1,085
    التقييم: 22
    الجنس : الجنس
    القوة:
    بيانات هوايتى

    رد: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه

    اقسام الخيول الاصلية
    ____________________



    قسم العرب الخيل من مبنى اصالتها الى اربعة اقسام.

    وهي على النحو التالي ، العربي ،المقرف (أو المذرع) ، الهجين ، البرذون.



    العربي:

    و هو ما تماثل ابواه في الاصالة و يسمى بلغة العرب "عتيقا"

    و العتق هنا قد يؤخذ من باب القدم او من باب العتق (الخلو) من العيوب فهو معتوق من العيوب و من الطعون في اصلة وهو جواد تعجز الكلمات في وصفه فهو متناسب الاعضاء متوسط الحجم عزيز النفس.

    و الفرس العربي او الفرس العتيق ذكر في الموروث العربي و الشعر العربي و في السنة المطهرة في عدد لا بأس به من الاثار .

    كما يسمى العربي خيلا و تسمية الخيل خاصة بالعربي و الخيل في لسان العرب جماعة الافراس العربية ، و المفرد خائل (مؤنثة) و الجميع خيول و التصغيير خييل.

    و التسمية بالخيل مأخوذه من الاختيال في المشي.



    الهجين:

    وهو ما كان ابوه أشرف من امه . و الاسم مأخوذ من الهجنة و الهجنة هنا بمعنى العيب. و تحت هذا القسم تصنف خيل السباق او الثوروبرد الهجينة ، و يقال لها تجاوا "مهجنة اصيلة" وهذا في غير محله. اذ لا يوص الضد بالضد و الاصالة عكس الهجنة.




    المقرف أو المذرع:

    وهو ما كانت امه أشرف من أبيه ، و كلمة القرف اي القرب و المقصود هنا لقربه من الهجين و المقرف احط من الهجين.

    كما يقال لهذا النوع من الجياد المذرع لأنه كالبغل اذا سئل عن ابيع قال امي الفرس.

    قالت الشاعرة في المقرف:

    وما انا الا مهرة عربية --- سليلة أفراس تحللها نغل (النغل اي الخسيس من الدواب)

    فان نتجت مهرا فلله درها --- و ان يك اقرافا فما انجب الفحل

    قال الشاعر في المذرع:

    ان المذرع لا تغني خؤولته --- كالبغل يعجز عن شوط المحاضير



    البرذون :

    وهو ماستوى ابواه في الخسة ، من اهم ما يفضح البرذون هو كبر الحجم و غلاطة العنق و يكني هذا النوع من الجياد بأبي الاخطل لاسترخاء اذنية.

    ..... يتبع

  3. [3]


    الحالة: عطر الجنة غير متصل
    تاريخ التسجيل: 20-11-2007
    الدولة: مصر
    المشاركات: 1,085
    التقييم: 22
    الجنس : الجنس
    القوة:
    بيانات هوايتى

    رد: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه

    أنواع الخيول واشهرها

    كحيلة العجوز

    من أشهر وأقدم الخيول العربية الأصيلة وأكرمها عند العرب. هي إحدىالخيول الخمس التي أشارت اليها الأسطورة، وتنسب اليها كثير من المرابط المعروفة. لها منزلة عالية عند فرسان العرب وقد سميت هذه السلالة بالعجوز نسبة إلى صاحبهاالمعروف بالعجوز في أسطورة الخيول الخمس


    الحمدانية

    تشكل الحمدانية إحدى الخيول المرغوبة من قبل كثير من المهتمينبتربية الحصان العربي، فهي من الخيول الجميلة الرشيقة ويميزها اللون الرماديوتدرجاته كما هو معروف محليا بالأزرق والأصفر والأخضر. ولقد أبدت هذه الخيولجدارتها في تحقيق المراكز المتقدمة خلال السباقات

    الصـقلاوية

    من الخيول العريية الأصيلة القديمة التي ارتبط ذكرها بالانواع الخمس. تعتبر من الخيول المشهورة تمتاز بجمالها ورشاقتها. هي أصل قائمبذاته وجاءت تسميتها من صقالة شعرها السابل أو طريقة حذف رجلها في الهواء عدوها..



    الطويسة

    من الخيول العربية الجميلة وأصلها يرجع الى كحيلة العجوز. تمتازخيول هذا الفصيل بجمال الهيئة ورشاقة الجسم



    الملولش

    من الخيول التي يرجع تاريخها إلى زمن بعيد. ويعتقد بأنها اكتسبت هذاالاسم نظراً لعذوبة صهيلها الذي يشبه زغاريد المرأة. واسمها في اللغة الدارجة " الملولش " أي الزغاريد، والفعل منها " تلولش ".



    الشـويـمة

    رغم جمالها المتميز فانها تتسم بالخشونة والقوة والشجاعة. جاءت تسمية هذا الفصيلمن الخيول نسبة للشامات الموجودة على جسمها.


    الكروش

    كانت موجودة منذ منتصف القرن التاسع عشر. يرجع أصلها إلى كحيلة العجوز، ويعتقد بأناسمها جاء من المعنى اللغوي، فالكرشاء يعني العظيمة البطن. والفرس مستديرة البطنتعتبر من الصفات الحسنة عند العامة. تعتبر فرس كروش من أعز الخيل عند العرب لجمالهاالمتميز


    الكري

    عرف عن هذه الخيول الجسارة والشجاعة. يرجع اصل هذا المربط إلى الكحيلات


    كحيلة العاديات

    تعتبر من أجود سلالات الخيول العربية وأقدمها .كحيلات العجوزقد ترجع التسمية إلى ما جاء في الآية الكريمة { والعاديات ضبحا} وتعني سريعة العدو.


    المعنقية

    من الخيول القديمة والعريقة. يعتبر هذا المريط من أكثر الخيولانتشارا في المنطقة العريية وبشكل خاص في شمال الجزيرة العريية
    يعرف عنها طول رقبتها وشهرتها الكبيرة في شدةاحتمالها وقوتها


    الشـوافة

    يعرف عن هذا الفصيل من الخيل بأن له مكانة كبيرة عند العرب. هذهالخيول من أنواع الكحيلات و سميت الشوافة لقوة شوفها أو إدراكها



    العــبيـة

    يرجع أصلها إلى الخيول الخمس التي ذكرت في الأسطورة، ولذا فإنها أصل قائم بذاته. جاءت التسمية من القصة التي ذكرت بأنه أثناء عدوها علقت عباءة الفارس بذيلهاالمرتفع. تمتاز هذه الخيول بندرتها وجمالها الرائع


    الدهـمـة

    ويعود الإسم الى لونها الأسود. من الخيول الأصليلة القديمة والتي أشار إليها رسولالله محمد ( ص) في الحديث الشريف:
    خير الخيل الأدهم الأفرح المحجل ". و نذكر الأدهم وهو اسمالحصان المشهور لعنترة بن شداد العبسي



    المصنة
    لا يستبعد بأن تكون التسمية جاءت من الرائحة التي تنبعث من العرق الذي يسمى عند العامة " الصنان



    وأما أفضلها فهى

    هذه الخيل العراب هي أصل لكل الجياد الأصيلة في العالم وأجودها الخيل النجدية وتمتاز:

    · برأسها الصغير

    · عنقها المقوس

    · حوافرها الصلبة الصغيرة

    · شعرها الناعم

    · صدرها المتسع

    · قوائمها الدقيقة الجميلة

    · قوية جدا وتلوح عى وجهها علامات الجد

    · سريعة

    ولعل من الأمور الهامة التي كان لها العامل الأكبرفي صيانة هذا العرق النبيل واصطفئه اهتمام العرب وولعهم الشديد بأنساب خيولهم وأصلها فكانوا يقطعون المسافات الطويلة مع خيلهم ليصلوا بها الى فحل ماجد العرق معروف النسب والحسب فيلقحونها منه وهم مطمئنوا البال مرتاحوا الخاطر ولعل الأمر الأهم من هذا وذاك هو العادات والتقاليد التي اتسمت بها حياة ابن الصحراء فانعكست بأسلوب أو بأخر على الجواد العربي فكان للجواد العربي نظامه وعرفه الاجتماعي الخاص به الأمر الذي ساعد على تحسين الأنسال بشكل مستمر والمحافظة عليها نظيفة من أي عيب أو شائبة ومثل على تلك الأمور هو امتناع صاحب الفحل أن يأخذ مالا مقابل تلقيح أفراس الغير حيث يتم الأمر من غير مقابل والا فانها تسىء الى حسن خلقه وكرم ضيافته وكانت هذه العادت السارية منذ الجاهلية ثم جاء الأسلام وأكد عليها فاستمرت الى عهد قريب في جزيرة العرب ومن تلك العادات ايضا عادة يطلق عليها اسم التخريض وهي ان يقوم ابن البادية بخياطة فروج اناثه من الخيول بخيوط من الفضة خوفا من يصيبها فحل غير ذي نسب وحسب اوأصل الأمر الذي يخفض من قيمتها وينزل من قدرها ولو كانت عريقة وأصيلة وابن البادية في صحراء الجزيرة العربية يعتبر حصانه في منتهى الكمال ولا يمكن ولاي دم غريب أن يضيف عليه صفات ايجابية بل العكس تماما اذ أن أي اختلاط ما مع سلالة غريبة تسبب انحطاطا في نوعية النتاج القادم فكنتيجة حتمية وكمحصلة لكثير من تلك الأمور كان للحصان العربي الأصيل أن يتميز بنبالته ورشاقته وألوانه الساحرة وتوازنه الطبيعي عدا خلوه من عيوب القوائم وتحمله للظروف الصحراوية القاسية وسرعة البديهة والإخلاص لصاحبه واليقظة والتحفز الدائمين

  4. [4]


    الحالة: عطر الجنة غير متصل
    تاريخ التسجيل: 20-11-2007
    الدولة: مصر
    المشاركات: 1,085
    التقييم: 22
    الجنس : الجنس
    القوة:
    بيانات هوايتى

    رد: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه

    احتياجات الخيول:

    * الصحبة: صحبة مثيلاتها من الخيول أو حتى الفرس الصغير، الحمير، الماعز، البقر أو حتى الإنسان.
    * تغذية منتظمة: مثل الحشيش المجفف للعلف، الشعير، التفاح، الجزر، وتزيد كميات الطعام في فصل الشتاء.
    * توفير الماء: النظيف المتجدد باستمرار لها.
    * مأوى لحمايتهم من البرد القارس والرياح والحر الشديد.
    * تدريبات يومية.
    * إزالة الحجارة والحبيبات الرملية الخشنة من الخف يومياً في بداية اليوم وبعد التدريبات.
    * تنظيف الإسطبل يومياً من الروث - تنظيف الخيل نفسه وتمشيطه.
    * زيارة الطبيب البيطري له - كل 4- 8 أسابيع.
    * الاستعانة بالطبيب على الفور - في حالة المرض أو الإصابة.
    * التطعيمات الوقائية الدورية - لمنع الإصابة بالأمراض.

    عمر الخيول:
    تعيش الخيول مدة تزيد على العشرين عاماً.

    سلوك الخيول:
    الخيول من الحيوانات التي تحب الصحبة وتكره الوحدة، كما أنها تحب الحياة الحرة ولا تقيد في الإسطبل دائماً وهذا لا يمنع من وجود مأوى لهم يحميهم من التغيرات الجوية.

    سمات الخيل:

    * الذكاء وحبَ التعلم .
    * الوفاء والولاء لصاحبه والتضحية في سبيله .
    * الاختيال في المشية مَما يزيد جمالاً .
    * الخيلاء ، والاعتزاز بالنفس.


    التعامل مع الخيول:
    الخيول من الحيوانات الحساسة جداً ومن السهل تعرضها للفزع والقلق، لذا لتهدئتهم عليك بالاقتراب من الرأس والإمساك بها ببطء ثم التحدث إليهم كأنك تتحدث مع شخص آخر. أما الضوضاء أو الحركات الفجائية قد تسبب لهم الانزعاج ويصعب عندها التعامل مع هذا الحيوان الوديع، عليك باكتساب الخبرة مع خيول أخرى قبل التفكير في امتلاك واحد.


    الحواس:
    إضافة للحواس الخمس المعروفة عند بني البشر يتميز الحصان بقدرات أخرى يسميها البعض الحاسة السادسة.
    اللمس:
    من الحواس المهمة التي تريط الحصان بصاحبه اللمس. فاللمس طريقة للتخاطب والتواصل بين الخيول مع بعضها البعض ويمكن للفارس الماهر إيجاد التآلف والود بينه وبين حصانه من خلال اللمس.
    السمع:
    تتميز الخيول بسمع مرهف وقدرة خارقة في التعرف على الأصوات حتى وان كانت بعيدة.
    وللحصان قدرة على السمع أكثر مما لدينا فيشعر بالخطر الذي لا ندركه إذ أنه يسمع ذبذبات الصوت التي لا يمكننا الإحساس بها. أن قدرته على تحريك الأذنين وتوجيههما نحو مصدر الصوت تساعده كذلك على التقاط الصوت من أي جهة.
    الشم:
    يمكن للحصان من خلال حاسة الشيم التعرف على الخيول الأخرى وعلى صاحبه كذلك. ويلعب الشم دوراً كبيراً في تحديد مكان معيشته.
    النظر:
    يعتمد الحصان على النظر بشكل أساسي ويعكس ذلك حجم العيون الكبيرة. وبخلاف الإنسان يتمكن الحصان من توضيح الأشياء التي يشاهدها من خلال تحريك رأسه إلى الأعلى والأسفل.
    ويستطيع الحصان تحريك العينين بشكل مستقل ويمكنه الرؤية في الظلام أفضل من الإنسان.
    التذوق:
    ليست من الحواس المتطورة عند الخيول ولكن بإمكان الخيل التفريق بين أنواع الطعام وحلاوته عن طريق تذوقه.
    الحاسة السادسة:
    من المعروف أن للحصان قدرة خاصة للإحساس بالخطر والتعرف على المكان والرفيق ولذا يفسر العديد من الأشخاص ذلك بالحاسة السادسة.

    غذاء الخيل:
    تعتبر التغذية من العوامل الأساسية في تربية الخيول والعناية بها، فالاستفادة القصوى من الحصان في جميع مجالات الاستخدام تصبح ممكنة إذا ما توفرت له الأعلاف الضرورية التي تمده بالفيتامينات والبروتينات والكربوهيدرات والعناصر المعدنية المختلفة، وتختلف احتياجات الخيول من الأعلاف بحسب فصائلها، فالخيول ذوات الدم الحار تكون متوسطة الوزن ولا تحتاج إلى كميات كبيرة من العلف وعلى العكس من ذلك تماما فإن الخيول ذوات الدم البارد، الثقيلة الوزن، تستهلك كميات وفيرة من الأعلاف لأن جهازها الهضمي أكثر اتساعا وحجماً من غيرها.
    أنواع العلف المستخدم لتغذية الخيل:

    * البرسيم: ويعتبر من أفضل أنواع العلف للحصان ويفضل تقديمه جافاً.
    * الجزر والشمندر العلفي: وهي أعلاف صحية و مفيدة وسهلة الهضم ولذيذة المذاق وتستسيغها الخيول وتقبل عليها بنهم.
    * الحشيش الأخضر: ويشكل لدى توفره العلف الأساسي في تغذية الخيول.
    * الشعير: الذي يعطي الخيل طاقة كبيرة ويستخدم عادة منقوعاً في ماء مغلياً للحصول على أكبر قدر من الاستفادة.
    * فول الصويا: من أكثر أنوا الحبوب مصدراً للبروتين.
    * بذور الكتان: و لها تأثير مفيد على القناة الهضمية كما أنها تكسب جلد الخيل لمعاناً وبريقا.
    * التبن: وهو من مواد العلف المالئة للبطن مثلها مثل الفول والشعير و تبن القمح الذي يسمى محلياً الشوار.

    العناية الطبية بالخيول:

    * ينبغي تطعيم الخيول بالأمصال الوقائية لحمايتها من الأمراض الخطيرة بما فيها الأنفلونزا التي تصيبها والتي تشتمل أعراضها على: الحمى - السعال - دموع العين - رشح الأنف - تقلب المزاج - فقدان الشهية، كما يتم تطعيمها ضد التيتانوس.
    * السعال عند الخيول، قد يعنى أو يفسر على أنه عدوى تصيب الجهاز التنفسي ولا ينصح بركوبه إلا بعد استشارة الطبيب البيطري وقد يكون من أسبابه التعرض للغبار أو ذرات القش المتطايرة في الجو.
    * من الاضطرابات التي قد تعانى منها الخيول آلام البطن أو المعدة ويكون أسبابها: عسر الهضم - الإصابة بالديدان - أو وجود انتفاخ، وهنا لابد من استشارة الطبيب البيطري. لكن هناك أمر هام لابد وأن تعالج الخيول من فترة لأخرى (من ستة إلى ثمانية أسابيع) من الديدان.
    * إصابات الجهاز التنفسي (انسداد الممرات الهوائية)، ومن علاماتها أن يكون تنفس الحصان له صوت عالٍ يمكن سماعه عند الراحة أو عند ممارسة التدريبات الخفيفة.
    * إصابات الحافر وتنحصر في إصابتين:

    1- التهاب مؤلم يصيب الجزء الداخلي الحساس من الحافر ويسبب تشوهات، ويرجع السبب الرئيسي وراء هذا الالتهاب إلى تناول الخيول لأطعمة كثيرة وممارستها لتمارين أقل.
    2- وهو التهاب أيضاً في حافر الفرس يؤدى إلى رائحة كريهة منبعثة منه والسبب فيه عدم تلقى الرعاية الطبية، وعدم نظافة الأرضية التي يقف عليها الفرس وتكون مليئة بالماء.

  5. [5]


    الحالة: عطر الجنة غير متصل
    تاريخ التسجيل: 20-11-2007
    الدولة: مصر
    المشاركات: 1,085
    التقييم: 22
    الجنس : الجنس
    القوة:
    بيانات هوايتى

    رد: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه



    التتغذية المثالية

    ذكرت خبيرة الخيل العربي الامريكية شانون بيفورد في كتابها المسمى (الجواد العربي - دليل المربين) عدة عوامل يمكن من خلالها الوصول الى افضل اساليب التغذية للجياد العربية الأصيلة و هي كالتالي:

    1- اختر افضل الموجود عندما يتعلق الامر بتغذية الخيل

    2- اهتم بتوفير جميع احتياجات الجواد الغذائية (املاح الكالسيوم و الفسفور ، فيتامينات A و D ، بروتين ، ملح ، ماء)

    3- اعلف حسب وزن الجواد لا بحسب كمية العلف

    4- اعلف مرتين في اليوم بفرق 12 ساعة بين الوجبتين (السابعة صباحا و السابعة مساءً)

    5- احرص على ان كمية العلف تكون متساوية في الوجبتين

    6- احرص على ان يكون وقت الوجبات ثابت يوميا

    7- لا تغير كميات و مكونات الغذاء بشكل عارض - عليك بالتدرج

    8- لا تكثر من اطعام الحبوب (مطلقا لا يزيد عن نصف الوجبة بأي حال)


    +

  6. [6]


    الحالة: عطر الجنة غير متصل
    تاريخ التسجيل: 20-11-2007
    الدولة: مصر
    المشاركات: 1,085
    التقييم: 22
    الجنس : الجنس
    القوة:
    بيانات هوايتى

    رد: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه

    أفضل الغذاء وأفض الأوقات ...




    الماء:

    أفضل الأوقات لتقديم الماء للشرب عند الحصان قبل الأكل...

    لكن هذا لا يعني أنه الوقت الوحيد فبإمكان الحصان أن يشرب شربة ماء أثناء تناوله طعامه. وكذلك أثناء قيامه برحلة ما فلا بأس إن شرب من النهر أو من الغدير. ولا يستحب تعطيش الحصان كثيراً، لأن ذلك يؤدي إلى تناوله كمية كبيرة من الماء فعلينا في هذه الحالة أن نغريه ببعض الطعام لنبعده عن الماء قليلاً.

    إذا لم يحصل الحصان على حاجته من الماء فإنه يفقد شهيته إلى الطعام، كما يساعد الماء أيضاً على إفراز اللعاب الضروري لعملية الهضم. ويجب تقديم الماء للحصان قبل تناول العليقة وبعدها. وفي أيام الصيف الحارة لا بأس أن تشرب الخيول خلال الليل ومن المعلوم أن الحصان يشرب يومياً حوالي 30 ليتراً من الماء.

    كما يجب مراعاة أن يكون الماء المقدم غير بارد جداً، أما في الطقس البارد المتجمد فمن الأفضل تدفئة الماء قبل عرضه على الخيول المتعبة بعد السباق. إذ أن وضع سطول الماء في غرفة دافئة يفي بهذا الغرض. وكذلك ضرورة أن يكون الماء نقياً نظيفاً لأن الحصان شديد الحساسية فهو لا يشتهي الماء إذا كان قذراً أو ملوثاً أو له رائحة أو طعمة غريبة.



    الأعلاف:

    إضافة إلى هذه المبادئ العامة في تنظيم التغذية، هناك أمر مهم وهو نوعية العلف المقدم للحصان وأنواعه. فالخيول بشكل عام ــــ والأصيلة منها بشكل خاص ــــ حساسة جداً لنوعية ومذاق الأعلاف فهي تستسيغ الأعلاف النظيفة الصحية والشهية، وتقبل عليها بنهم شديد. وفي المقابل ترفض الأعلاف العفنة وغير الصحية.

    هنا يجب أن نوفر لها الأعلاف الجيد والمغذية والمتنوعة والغنية بالأملاح والفيتامينات الضرورية لجسم الحصان وأهمها:



    1-الدريس:
    وهو أفضل أنواع الأعلاف التي تقدم للحصان. وهو عبارة عن العلف الأخضر المجفف طبيعياً أو اصطناعياً بحيث تخفض نسبة الرطوبة فيه إلى أقل من 20%، لذلك يمكن حفظه دون تغيير كبير في تركيبته الكيميائية. والطريقة الطبيعية لتحضير الدريس تكون عبر ترك الحشيش الأخضر عرضة للشمس وتقليبه من وقت لآخر حتى يجف تماماً، ومن الأفضل أن يكون العلف الأخضر في مرحلة ما قبل الزهر ليكون الدريس المحضر منه جيد النوعية. وأما الطريقة الصناعية فهي ترك العلف الأخضر تحت تأثير تيارات هوائية حارة أو باردة. وتفضل الخيول الدريس الحلو المذاق والمحضر جيداً. أهم النباتات العلفية التي يحضر منها الدريس: الفصة والشوفان والشعير، وكذلك يمكن تحضيره من البرسيم والبيقة والعدس وحشيشة الشليم والقمح وغيرها...



    2-القش العلفي:
    يحتوي القش العلفي على نسبة عالية من الألياف، ولذلك فإن قيمته الغذائية متدنية جداً، ولكنه يشبع الخيول لأنه يملأ المعدة والأمعاء.





    3-الجزر والشمندر العلفي:

    إن هذه الأعلاف صحية، ومفيدة وسهلة الهضم، ولذيذة المذاق تستسيغها الخيول وتقبل عليها بشهية. والجزر والشمندر يحتويان على نسبة عالية من الماء والسكر، ولا يجوز الإكثار منها تجنباً لحدوث الإسهالات



    4-الحشيش الأخضر:
    وهو العلف الأساسي في تغذية الخيول التي يجب أن تتعود عليه تدريجياً، فتُعطى دون تقطيع وعلى وجبات قليلة. والحشيش الأخضر يقدم كعلف للخيول في مرحلة ما قبل الزهر.

    وبذلك يمكننا أن نعلف الخيول على الشكل التالي:

    -نقدم أولاً الدريس، ثم تليه الحبوب، وبعدها يقدم ماء الشرب وأخيراً يُعطى الحشيش الأخضر.


    الحبوب:



    1-الشوفان:
    والحبوب في العليقة هي مصدر للطاقة، والأفضل هو الشوفان الذي ترغبه الخيول وهو يحتوي على جميع العناصر الغذائية إلى درجة أن الحصان يستطيع استهلاك كمية كبيرة منه دون إيذاء أو تشويش عملية الهضم. وكمية الغذاء منه تعتمد على العمل الذي يقوم به الحصان.



    2-الشعير:
    أما الشعير فهو أقل قيمة من الشوفان بالنسبة للراتب الغذائي. إذ إنه يحتوي على نسبة من الشحوم أكثر من الشوفان، وكذلك المواد النشوية والمواد النتروجينية، ولكن كميات الأملاح والألياف فيه أقل من الشوفان.



    ـ الذرة:
    وهي أقل أليافاً من الشوفان، والشعير وهي تفتقر إلى الأملاح ولكنها غنية جداً بالنشويات والدهون والسكريات. وإذا قدمت مع الحبوب الأخرى فهي تعطي راتباً غذائياً مولِّداً للحرارة في الشتاء وهي سائغة جيدة المذاق.

    4ـ النخالة:
    لما كان القمح يستخدم لاستهلاك الإنسان فقد استخرجت النخالة فيه بعد الطحن ومع أن قيمتها الغذائية تنقص بعض الطحن مع أنها تحتوي على الفيتامين E وB إلا أنها تصلح كغذاء إضافي، وتجعل الحصان يأكل ببطء ويمضغ على مهل، وتزيد في حجم الحصان وتنظم برازه، وإذ زيد عليه الماء يصبح مسهلاً جيداً، وإذا أصبح البراز رخواً ينصح بإعطاءه النخالة بشكل جاف وهي سهلة الهضم ومفيدة للحصان عقب السباق.


    التغذية و نوعية الخيل:

    ومن ناحية أخرى فإن نوعية الخيول تحتم أن نحدد لها النوعية والكمية الخاصة وذلك نظراً لنوعها وطبيعة عملها على الشكل التالي:

    تغذية الأفراس الحوامل والمرضعات:

    ومع تقدم الحمل تصبح هذه المرحلة تتطلب اهتماماً بالغاً بنوعية الأعلاف التي تؤمن غذاء، ونمو الجنين بشكل صحيح بالاضافة إلى إنها تمهد لإدرار الحليب بعد الولادة.

    وفي مرحلة الحمل الأخيرة تخفض نسبة الأعلاف المالئة الخشنة وتضاف الأعلاف الغنية بالعناصر المعدنية المختلفة وتكون الوجبة مكونه من الدريس والشوفات والنخالة.

    وفي الأيام العشرة الأخيرة تقلل جداً من تقديم العلف المالىء ونزيد كمية الدريس ويقدم حسب الحاجة، كما يقدم للفرس في هذه الأيام الماء الفاتر.

    وبعد الولادة تطعم الفرس من الشوفان والنخالة بالإضافة إلى أفضل أنواع الدريس وخلال أسبوع من الولادة تعود الفرس إلى تناول عليقتها المعتادة، مع زيادة بسيطة للأعلاف التي تزيد من إدراء الحليب كالعلف الأخضر وبعض الحبوب المختلفة.

    وفي الأسبوعين بعد الولادة يجب أن لا تقوم الفرس بأي أعمال. وأنما فقط تمشي قليلاً. ولا بأس أن تترك وحدها مع مهرها. <



    تغذية خيول السباق والرياضة:
    تعطي هذه الفئة بالغ الأهمية عند وضع نظام غذائي، إذ تضعها دائماً في المقدمة. فالتغذية الجيدة تبقي هذه الخيول صحيحة القوام، سليمة البنية. وهو أشد ما تحتاج إليه للقيام بالمهام الموكولة إليها.

    ويستخدم العديد من المربين الطرق التقليدية في علف هذه الفئة من الخيول، كأن تقدم لها مزيجاً من الأعلاف المركزة والمالئة الخشنة والدرنات والجذور بكميات تتفق مع درجة العمل الذي تقوم به. علماً أن هذه الخيول تصنف أعمالها في خانة الأعمال الصعبة جداً. وقد طور العديد من المربين نموذج العلف والتربية لهذا النوع من الأحصنة، فأصبحت أعلافها تقتصر على جميع الأعلاف ذات القيمة الغذائية العالية



    -تعذية المواليد (المهر والمهرات):

    إن نمو المواليد سريع جداً. بحيث يصل وزنه إلى 50% من وزن أمه في الشهر السادس من عمره. ومن 70 إلى 75% بعمر سنة واحدة.
    وللوصول إلى هذا الوزن يجب أن تكون الأم جيدة تفرز سنوياً حوالي 1500 ــــ 2000 ليتر حليب، وفي الأشهر الثلاثة الأولى تفرز 10 ــــ 11 ليتر حليب في اليوم.

    إن فترة الرضاعة عند الخيول تمتد إلى ستة أشهر، للحصول على جيل قوي وجيد يجب أن لا تقل هذه الفترة ــــ وهي تختلف من منطقة إلى أخرى ــــ عن عمر 4 أشهر في البداية لها 200 ــــ 300غ من الشوفان المجروش وتصل الكمية إلى حوالي 500غ في الشهر. وفي الشهر الثاني 1كغ، وكذلك في الشهر الثالث. وفي الشهر الرابع 2كغ. وفي الشهر الخامس والسادس 3كغ من الشوفان.

    كما يجب أن تغذى المواليد بشكل حر حيث توضع العليقة في معلف خاص للمولود وبشكل دائم، وكذلك الماء يقدم له بشكل خاص. وعندما يكون الطقس ملائماً يطلق المولود مع أمه للرياضة والحركة من نصف ساعة إلى ساعة بداية.

  7. [7]


    الحالة: عطر الجنة غير متصل
    تاريخ التسجيل: 20-11-2007
    الدولة: مصر
    المشاركات: 1,085
    التقييم: 22
    الجنس : الجنس
    القوة:
    بيانات هوايتى

    رد: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه

    تنظيف الحصان ورعايته

    لعناية والرعاية الدائمة للحصان هي عنصر مساعد على بقائها في صحة جيدة كما أنها تحافظ على صلابة بنيتها الجسدية، مما يزيد القدرة والفعالية والنشاط عند الحصان بشكل عام.



    تنظيف الحصان:

    الهدف من تنظيف الحصان هو نزع الأوساخ والخلايا الميتة من الجلد، فقد يسبب تراكمها انسداداً للمسام الجلدية، ويعيق عملية التنفس للخلايا الجلدية، خاصة وأن الخيول تعرق بما فيه الكفاية نظراً للأعمال الشاقة التي تؤديها. فإذا تراكمت الأوساخ بكثرة على جلد الحصان فهي ستؤدي إلى سوء في التوزيع الحراري مما ينعكس على صحة الحصان الإجمالية. فالأوساخ على جلد الحصان ووبره هي مرتع خصب للحشرات التي تتكاثر بسرعة فائقة وتسبب له الحكة، فيصبح مضطرباً عصبي المزاج، فيعمد غالباً لحك جلده بالأشجار أو على الحائط أو تراه يتمرغ دائماً على الأرض. وهو بهذه الأعمال قد يتعرض للإصابة.

    إن عملية تنظيف الحصان لا تحميه فقط من الحشرات، إنما يوفر له أيضاً المناخ الصحي الملائم عبر تنشيط الدورة الدموية ومساعدة الغدد الجلدية على الإفراز والعمل بصورة أنشط. ومن الأفضل أن تتم عملية التنظيف للحصان مرتين يومياً: صباحاً ومساءاً ولكن يبقى الأهم هو التنظيف الصباحي قبل المباشرة بأي عمل آخر، أما التنظيف المسائي فيقتصر فقط على إبعاد الأوساخ الظاهرة، فلا حاجة له إلا إذا كان الحصان شديد الإتساخ.

    السايس وأدوات التنظيف:
    سوس الحصان لا يعني مجرد استعمال الفرشاة، فالسائس يجب أن لا يجهد نفسه في عملية السوس. ويتألف جهاز السوس (عدة التنظيف) من فرشاة صغيرة وفرشاة مائية ومشط لتنظيف الفرشاة ومشط للعرف ونكاشة للحافر وزيت للحافر ومسَّاحة وقطع اسفنجية صغيرة ومشط من المطاط القاسي ومكشطة للعرق. وتستعمل الفرشاة للتنظيف وإزالة الوحل والأقذار، وهي لا تستعمل في أجزاء الحصان الحساسة (تحت البطن، وبين الأفخاذ، وعلى الوجه ولا على العرف). فهي تزيل الشحوم ويجب أن تضغط عند الاستعمال. ثم يزال الشحم عنها بواسطة مشط التنظيف. وتستعمل الفرشاة المائية لترتيب العرف وكذلك للذنب وتستعمل نكاشة الحافر لتنظيف الحافر وهي هامة جداً. أما زيت الحافر فهو يعمل على منع الهشاشة في الحوافر ذات الألوان الخفيفة. والقطعة العريضة من المطاط تستخدم في النهاية لصقل جلد الحصان ولتجفيف أذنيه والقطع الإسفنجية تستعمل لتنظيف العينين. والكفل والمشط المطاطي يستعملان لإزالة الشعر الزائد. ويلذ للحصان عمل (المساج). وكاشطة العرق تستعمل لإزالة العرق أو الماء من الجلد. <br>يجب الحرص عند تنظيف الحصان أن لا يلبس السايس أي قفازات حتى يستطيع معرفة وجود أي بروزات أو خدوش في الجلد بواسطة تحسسه ذلك برؤوس أصابعه وعند السوس يجب أن يكون رأس الحصان وعنقه مغطيين. ويمسح عيني الحصان ومنخريه بالماء الفاتر، يعمل على أن يبقى ضرع الفرس نظيفاً وكذلك منطقة الأعضاء التناسلية، لأن هذه الأماكن إذا بقيت منسخة فمن الصعب على الحصان أن يمارس العمل الجنسي.

    ويجب فحص وتنظيف الحوافر مرتين كل يوم عند أول سَوْس وعند الرجوع من العمل، ويجب أن يوضع زيت الحوافر بالفرشاة ليس ليعطي منظراً للحافر فحسب بل لأن ذلك مفيد للحافر، ويجب أن يصل الزيت إلى المادة القرنية في الحافر وفي الداخل.

    ومن الأفضل أن ننظف الحصان خارج عنبره، وأمام الأصطبل، حيث يجهز له لهذه الغاية درابزوناً خاصاً يربط به الحصان أثناء التنظيف، فالتنظيف داخل العنبر يؤثر على الجو الداخلي، وينشر الغبار في كل مكان وعلى الخيول نفسها كما أن التنظيف لا يكون أثناء تناول الحصان لطعامه، فبذلك توسخ العلف، ويفقد الحصان شهيته، إضافة إلى إنه يسبب للحصان ارتباكات هضمية.

    ومن المهم أن يكون لكل حصان عدة تنظيف مستقلة به وبعد الانتهاء من استعمالها تغسل وتوضع في مكان معرض للشمس.

    قص الوبر:
    ينسلخ جلد الحصان مرتين في السنة، أي كل ستة أشهر مرة. والجلد الصيفي أقل كثافة من الجلد الشتوي وأكثر نعومة. فيعمد بالشتاء إلى جز شعرها خوفاً من التصاق العرق بالجسم بعد العمل الشاق.
    ومن الضروري أن يكون الوبر دائم النمو، وخاصة وبر العرف والذنب، وذلك لأنه يلعب دوراً مهماً في طرد الحشرات المزعجة، بالإضافة إلى إنه يمنع البرد عن بعض أجزاء الجسد. أما عن كيفية قص باقي الشعر فهناك ثلاثة أنواع من القص أو الجزو هي القص الكامل وقص الصيد والقصة القصيرة.

    أما في القص الكامل:
    فيزال الشعر من سائر أنحاء الجسد. والخيول التي يقص شعرها بهده القصة تحتاج لوضع بطانية طول الوقت، لأن القصة الأولى تحدث في تشرين الأول، وتحتاج إلى بطانيات مفردة خفيفة. وحالما يبرد الجو يحتاج الحصان إلى دفء إضافي، فتوضع بطانيتان تحت البساط العلوي، وتستمر تغطية الحصان هكذا حتى الربيع. وبعد قص الشعر يستمر الشعر بالنمو مع أنه ليس بالغزارة السابقة، ولهذا فهو يحتاج إلى قصة ثانية قبل انتهاء الشتاء. وبعض الخيول تحتاج إلى قصة ثالثة في أواخر كانون

  8. [8]


    الحالة: moudi غير متصل
    تاريخ التسجيل: 22-09-2008
    الدولة: lebanon
    المشاركات: 771
    التقييم: 10
    الجنس : الجنس
    القوة:
    بيانات هوايتى

    رد: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه

    ولله شرف لي ان اكون اول من يرد و هذا الموضوع من اجمل ما قرأت انا ما ربيت خيل بس ركبت عليه و شعرت الشعور اللذي لا يوصف و كأني ملكت الدنيا فكيف اذا كان حصاني
    توقيع : moudi
    كل أعمالي من مواضيع و ردود برعاية شلة شباب



    We Will Always Remenber You




  9. [9]


    الحالة: عطر الجنة غير متصل
    تاريخ التسجيل: 20-11-2007
    الدولة: مصر
    المشاركات: 1,085
    التقييم: 22
    الجنس : الجنس
    القوة:
    بيانات هوايتى

    رد: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه






    إن مزاولة ركوب القدرة والتحمل هو اختبار لمعرفة سرعة ومدى استعداد الجواد على هذا النوع من السباق وقدرة الفارس على قيادة الجواد خلال خط السير. حيث أن أداء الجواد خلال أرا ضى مختلفة التضاريس هى إعلان على قدرة الفارس على قيادة الجواد وكذلك قوة أ خلاقيات الجواد نفسه. وهى من الرياضات التى تحتاج إلى عدد من الأطباء البيطريين للتحكيم. والإصابات التى يمكن أن تواجه خيول سباق التحمل:

    1- الجفاف: قد يحدث للجواد جفاف نتيجة فقد كمية كبيرة من العرق ودرجات الجفاف يتم حسابها بشد الجلد من جانبى الكتف وحساب مدة رجوعه للحالة الطبيعية بالثوانى وتحسب كل ثانية بدرجة جفاف.



    2- العرج: وهو عدم قدرة الجواد على المشى الطبيعى ويكون نتيجة التهاب الأوتار أو إصابات الحوافر أو تعب بالعضلات.

    3- الإجهاد: حيث يؤدى الإجهاد إلى هبوط حاد بالدورة الدموية مما يؤدى إلى نفوق الجواد. 4- الهياج: ويأتى نتيجة الإجهاد والجفاف وتعب الجواد وهى حالة عصبية تصيب الجواد مما يؤ دى إلى نفوقه بالصدمة العصبية الثانوية.



    5- الجروح والإصابات: وهى الجروح والسجحات التى تصيب الجواد خصوصاً بمنطقة السرج.

    6- ارتفاع ضغط الدم: الذى يؤدى إذا زاد عن المعدل إلى نفوق الجواد (64 نبضة/دقيقة) نتيجة نزيف بالمخ وما إلى ذلك.

    وكل هذه الإصابات السابقة لابد من استبعاد الجواد وقد تؤدى هذه الإصابات إلى نفوق الجواد إذا لم يعالج بالطريقة الصحيحة التى لابد لطبيب سباق التحمل الخبرة اللازمة لها. وللوقاية من هذه الإصابات لابد أن يتبع برنامج طبى وتدريبى.



  10. [10]


    الحالة: عطر الجنة غير متصل
    تاريخ التسجيل: 20-11-2007
    الدولة: مصر
    المشاركات: 1,085
    التقييم: 22
    الجنس : الجنس
    القوة:
    بيانات هوايتى

    رد: الحصان ..........حيوان يحمل صفات الانسان....تعرف عليه

    التعرف على الامراض



    ذكرت خبيرة الخيل العربي الامريكية شانون بيفورد في كتابها المسمى (الجواد العربي - دليل المربين) عدة عوامل يمكن من خلالها التكهن بوجود خلل صحي لدى الجياد، وبعض تلك العوامل :

    عدم الاقبال على الاكل.

    قلة او انعدام شرب الماء.

    تعسر في اخراج الفضلات.

    تعسر في عملية التبول.

    الاسهال.

    اظهار علامات عدم الراحة و منها:

    كثرة النظر الى الجوانب

    نقل الوزن من جهة الى اخرى

    مد العنق الى اعلى و ثني الشفة العليا مع وجود عوامل مرض اخري

    عدم الوقوف بشكل سليم



    الانبطاح لمدد طويلة.

    التدحرج بشكل عنيف.

    كثرة الانبطاح و القيام بشكل متكرر.

    العرج.

    الكحة.

    دموع.

    افراز من الانف.

    التالم عند الضغط الخفيف على اي من اجزاء الجسم.

    رائحة نفس كريهة.

    وجود مناطق اسخن من عموم الجسم.

    التعرق بدون سبب.

    الارتجاف عندما يكون الجو غير بارد.

    تورم في اى منطقة من الجسم.

صفحة 1 من 6 123 ... الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  


نادى محبى الحيوانات الاليفة

  • اكبر تجمع فى الوطن العربى متخصص فى تربية الحيوانات الاليفة والتعرف على الحياة البرية فى جميع مجالتها - كما اننا نضم اكبر مجموعة محترفين فى هذه الهوايات والتى نقوم بدعمها بصورة لائقة للوطن العربى.

تابعونا على

Twitter Facebook youtube Flickr RSS Feed